قضم الأظافر أسبابه ومضاعفاته وكيفية علاجه

دائمًا أقوم بقضم أظافري ويشعرني ذلك بالحرج من الآخرين وقلة الثقة بالنفس، ولا أعرف لماذا أقوم بذلك، ولا كيف أتخلص من ذلك السلوك، هذا ما يقوله كل من يعاني من حالة قضم الأظافر، لذلك سوف نلقي الضوء في هذا المقال على أسباب ومضاعفات تلك الحالة وطرق العلاج.

قضم الأظافر (Onychophagia)

عادة عصبية ترتبط بالتوتر لدى الأطفال والبالغين، يتضمن ذلك قضم بداية الظفر، وأحيانًا يتم قضم الأنسجة الرخوة الخاصة بطبقة الظفر والجلد، ولها مسمى آخر هو بلع الظفر.

وقد يكون سلوكًا مؤقتًا وغير مدمر إذا تم التوقف عنه، ولكنه يمكن أن يتطور ليتحول إلى مشكلة خطرة على المدى الطويل، ويُمكن تعريف قضم الأظافر بأنه عادة فموية مَرضية، وأيضًا هو اضطراب سلوكي موجه نحو الجسد، ويتسم بقضم الشخص لأظافره بشكل مزمن يتعذر السيطرة عليه وهو سلوك مؤذي للأظافر وأيضًا للأنسجة المحيطة بها، لذلك ينبغي التوقف عنه.

أسباب قضم الأظافر

إليك أهم أسباب قضم الأظافر:

  • قد يكون علامة على الإجهاد العقلي أو العاطفي، فقد يرتبط بالحالات الآتية (اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه (ADHD)، اضطراب اكتئابي (MDD)، اضطراب الوسواس القهري، اضطراب قلق الانفصال، متلازمة توريت).
  • الشعور بالقلق أو التوتر أو الإحباط أو الشعور بعدم الأمان.
  • الحاجة إلى التركيز.
  • الشعور بالملل أو الجوع أو الوحدة.
  • قد تكون تلك العادة مسألة وراثية.

ملحوظة: ليس كل من يعاني من الاضطرابات السابق ذكرها يعض أظافره، وأيضًا لا يعني قضم أظافرك أن لديك اضطراب نفسي، وذلك لاختلاف أسباب تلك الحالة من شخص إلى آخر.

الأضرار

هناك مضاعفات خطيرة لعادة قضم الأظافر وإليك أبرزها:

  • إلحاق الضرر بالجلد الموجود حول منطقة الظفر، مما يؤدي إلى زيادة خطر العدوى.
  • زيادة خطر الإصابة بنزلات البرد وغيرها من أنواع العدوى، حيث يتم انتقال الجراثيم من أصابع يدك إلى فمك.
  • إلحاق الضرر بالأسنان والتسبب في ضعفها وعدم محاذاة الأسنان.
  • آلام المفصل الصدغي الفكي بالإضافة إلى خلل وظيفي.

اقرأ أيضًا: الوقاية من الزكام وما هي الأسباب والمضاعفات – تعرف عليها

قضم الأظافر عند الأطفال

لا تبدأ تلك العادة عند الأطفال قبل سن الرابعة، حيث أن معظم الحالات تبدأ بين عمر 4 و 6 سنوات، ومن الجدير بالذكر أن الأولاد أكثر ميلًا لقضم أظافرهم من الفتيات، وبالرغم من أن ذلك السلوك يُصاب به البعض منذ الصغر، إلا أن تلك العادة قد تستمر أيضًا حتى مرحلة البلوغ.

اقرأ أيضًا: تشقق الأظافر عند الأطفال.. هل هو مؤشر لمرض خطير؟

طرق العلاج

يتساءل الكثير ممن يعانون من تلك الحالة عن كيفية التخلص منها، لذلك يجب العلم أن أي عادة أو سلوك غير صحي يحتاج إلى مزيد من الجهد والصبر، وإليك بعض النصائح لتتخلص من عادة قضم أظافرك:

  • تجنب العوامل التي تؤدي بك إلى قضم أظافرك مثل القلق والتوتر، ويتم ذلك باتخاذ عدد من الخطوات الصحية، ومنها علاج الاضطراب والضغط العصبي.
  • تقليم الأظافر بشكل منتظم.
  • اشغل يديك بعمل أي نشاط مثل العزف على أحد الآلات الموسيقية واشغل فمك بمضغ اللبان.
  • ضع سائل مُر على أظافرك.
  • ارتداء القفازات، نعم قد يبدو ذلك الأمر سخيفًا، ولكنها حيلة جيدة لمنعك من قضم الأظافر.
  • وقد تتطلب بعض الحالات معالجة سلوكية.
  • إذا كان قضم الأظافر عرض لمرض نفسي آخر فينبغي السيطرة عليه بالعلاج النفسي المناسب.

اقرأ أيضًا: اضطراب القلق العام – GAD .. الوحش الصامت – تعرف عليه

تحلى بالعزيمة وابذل بعض الجهد للتخلص من عادة قضم الأظافر، وذلك لتجنب مخاطر تلك العادة التي تم توضيحها في السطور السابقة، بالإضافة إلى اتباع النصائح والخطوات التي تم طرحها في هذا المقال، وتذكر أنك تستطيع القيام بذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى