غسول المنطقة الحساسة

الصابون أو جيل الاستحمام العادي غير مناسب للمنطقة الحساسة، لذلك تلجأ بعض السيدات للبحث عن غسول آمن يمكن استخدامه لنظافة المنطقة، إذ يُستخدم غسول المنطقة الحساسة يوميًا للنظافة والحفاظ على الترطيب، مع مراعاة اختيار الغسول المناسب وطريقة استخدامه.

كيفية اختيار غسول المنطقة الحساسة

توجد مجموعة من المعايير التي يجب أخذها في الاعتبار عند اختيارك غسول المنطقة الحساسة المناسب لكِ، والتي من أهمها:

  1. يجب أن تكون درجة الحموضة الخاصة بالغسول متوازنة؛ لأن درجة حموضة المهبل حمضية إذ تتراوح على مقياس الرقم الهيدروجيني من 3.8 إلى 4.5. لاحظ أنه عند استخدام منتجات ذات درجة حموضة خاطئة قد يتسبب في حدوث تهيج بالمنطقة الحساسة، أو الإصابة بنوع من أنواع العدوى البكتيرية.
  2. من الأفضل اختيار غسول المنطقة الحساسة الذي يحتوي على مكونات نباتية أو طبيعية، مثل: مستخلصات من بذور الشاي الأخضر، اللافندر، مستخلصات خل التفاح. للتأكد من المكونات عند شراء الغسول اقلب الزجاجة وسوف تلاحظ مكونات المنتج موجودة على الملصق الموجود خلف الزجاج.
  3. لا ننصح باختيار الغسول الذي يحتوي على مواد كيميائية وروائح عطرية، لأنها تؤدي الى تهيج المنطقة الحساسة، بل يمكنك اختيار المنتجات التي تحتوي على روائح طبيعية، مثل: البرتقال والتوت. 
  4. إذا كانت المنطقة الحساسة لديكِ مُعرضة للجفاف فيمكنك اختيار غسول المنطقة الحساسة الذي يحتوي على مواد طبيعية مرطبة للجلد، مثل: جل الصبار؛ حيث يساعد على ترطيب الجلد والتقليل من الروائح المزعجة.

طريقة استخدام غسول المنطقة الحساسة

بعد معرفة أهم المعايير لاختيار غسول المنطقة الحساسة المناسب، إليكم طريقة الاستخدام الصحيحة، وهي ما يلي: 

  1. ضعي القليل من الغسول على يدك أولاً، ثم القليل من الماء وقومي بالمزج. 
  2. بمجرد الحصول على نسيج رغوي ضعي المنتج على المنطقة الحساسة.
  3. قومي بتدليك المنطقة الحساسة من الخارج بلطف، ليس من المهم الوصول للمنطقة الداخلية للمهبل. 
  4. اشطفي المنطقة بالماء جيدًا. 
  5. جففي المنطقة بلطف. 
  6. يمكنك استخدام الغسول مرة واحدة يوميًا.

بعض النصائح حول تنظيف المهبل

  • من الضروري غسل اليدين قبل تنظيف المنطقة الحساسة. 
  • استخدمي فوط قطنية يوميًا لتجفيف المنطقة أو بعد الاستحمام.
  • حافظي على ارتداء الملابس الداخلية القطنية والواسعة بدلًا من الملابس الضيقة. 
  • إذا لاحظتِ وجود رائحة كريهة أو حرقان وتهيج، استشيري طبيبك حتى يصف لكِ العلاج المناسب. 

غسول المنطقة الحساسة و نظافة المهبل يعد جزءًا أساسيًا من النظافة الشخصية المعتادة، وبالتأكيد تنظيف المنطقة بالماء فقط ليس كافيًا للنظافة الجيدة، لأن منطقة المهبل بها بكتيريا طبيعية تعيش فيها؛ مما يؤدي إلى حدوث تهيج والتهابات وعدوى بكتيريا وروائح كريهة، لذا عليكِ الحفاظ جيدًا على هذه المنطقة والتعامل معها بعناية باختيار الغسول المناسب لها. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى