دليلك الشامل لروتين العناية بالبشرة اليومي .. تعرفي عليه

بشرتك هي واجهتك الأولى، واهتمامك بالحصول على بشرة صحية ونضرة من خلال روتين العناية بالبشرة الذي تتبعين، هو أمر ضروري للحفاظ على طلة جذابة. هل تشتت أفكارك بين العديد من أنظمة العناية التي تحتوي على خطوات مختلفة؟ إليك دليلك الشامل لاختيار روتين العناية بالبشرة اليومي الذي يناسب نمط حياتك مهما اختلف.

كيف نبدأ روتين العناية بالبشرة؟

قبل البدء بأي خطوة لاختيار روتين العناية بالبشرة، عليك مسبقًا تحديد نوع بشرتك. لا يجب إهمال تلك الخطوة حتى لا تصبح جهود العناية ببشرتك بلا فائدة حقيقية، أو قد يؤدي ذلك في بعض الأحيان إلى نتائج عكسية تمامًا.

يمكن معرفة نوع البشرة ببساطة بملاحظة طبيعة البشرة بعد غسلها.

متى يجب زيارة الطبيب قبل اختيار روتينك؟

لا داعي لذلك أبدًا في الأحوال العادية، لكن يصبح ضروريًا وبشدة في حالة إن كانت بشرتك تعاني من أي أمراض أو مشاكل جلدية مثل حب الشباب.

الترتيب الأمثل لتطبيق روتين العناية بالبشرة

هل تثير دهشتك عبارة “الترتيب الأمثل”؟ نعم، هناك ترتيب أمثل لتطبيق روتين العناية بالبشرة. فإن لم يكن ذلك مما أعرته انتباهك سابقًا، فابدئي من هذه اللحظة للحصول على نتائج أفضل.

يساعد الالتزام بالترتيب في وضع مستحضرات العناية في رفع الفائدة من تلك المستحضرات، حيث تستطيع البشرة امتصاص كل المكونات اللازمة لها للاستفادة منها. أنصحك أيضًا بعدم التكلف في روتينك اليومي وجعله أكثر بساطة، وذلك لضمان الاستمرارية.

يمكنك التعرف على الترتيب الأمثل من خلال الشكل المرفق.

الترتيب الأمثل لتطبيق روتين العناية بالبشرة
الترتيب الأمثل لتطبيق روتين العناية بالبشرة

روتين العناية بالبشرة اليومي

سوف نتناول في هذا الجزء تفصيلًا روتين العناية بالبشرة مقسمًا إلى الخطوات الأساسية، والخطوات الإضافية الاختيارية داخل الروتين النهاري والليلي. يمكنك اختيار الخطوات التي تناسب نمط الحياة الذي تتبعين.

روتين العناية بالبشرة النهاري

يعتمد الروتين النهاري على الوقاية من أضرار التعرض للشمس والحماية من الملوثات والعوامل البيئية. سوف يعتمد الحد الأدنى من الروتين اليومي على ثلاثة خطوات أساسية:

  1. التنظيف
  2. الترطيب
  3. الحماية من الشمس

أساسيات الروتين النهاري

  • التنظيف: تعتمد هذه الخطوة على استخدام منظف يتناسب مع طبيعة بشرتك. اقرئي التعليمات جيدًا قبل الاستخدام لأفضل النتائج. تتركز أهمية تلك الخطوة في إزالة بقايا الأوساخ التي تراكمت خلال الليل، بالإضافة إلى تهيئة بشرتك وفتح مسامها لامتصاص المستحضرات التي سيتم تطبيقها في الخطوات التالية.
  • الترطيب: بعد تنظيف البشرة يتم استخدام الكريم المرطب المناسب. استخدمي الكريمات الكثيفة إذا كانت بشرتك جافة. ينصح باستخدام المرطبات السائلة قليلًا مع البشرة الدهنية والمختلطة.
  • الوقاية من الشمس: بالرغم من الفوائد العديدة للتعرض للشمس، إلا أن لأشعتها تأثيرًا ضارًا على البشرة. تحمي كريمات الوقاية من الشمس Sunscreen من أشعة الشمس الضارة.

وقد أثبتت العديد من الدراسات دور تلك الكريمات في حمايتك من الإصابة بسرطان الجلد. يوصي الخبراء باختيار كريم حماية بمعامل حماية 30SPF على الأقل، ويحمي من أشعة UVA وUVB على حدٍ سواء.

خطوات إضافية اختيارية

إذا قررت ألا تكتفي بالخطوات الأساسية، فإليك بعض الخطوات الإضافية لتختاري منها ما يناسب حالة بشرتك. تذكري أن تطبقي تلك الخطوات الإضافية في ترتيبها الصحيح بالنظر إلى الشكل أعلاه الخاص بالترتيب الصحيح لروتين العناية بالبشرة.

  • التونر Toner: يتم تطبيق تلك الخطوة بعد استخدام المنظف. يساعد التونر على ترطيب البشرة مجددًا بعد فقد ترطيبها خلال التنظيف والتجفيف، بالإضافة إلى إزالة الخلايا الميتة وبقايا الأتربة المتبقية بعد التنظيف.
  • السيروم Serum: يأتي السيروم في شكل سائل كثيف في قطارة. يحتوي السيروم على مواد مكثفة تعمل كمضادات للأكسدة. أفضل الأنواع قد تحتوي على فيتامين EوC، المعروفة بفوائدها للبشرة وبكونها مضادات للأكسدة. قد تحتوي أيضًا تلك المركبات على خلاصة الشاي الأخضر أو الكافيين أو غيرها من العناصر.
  • كريم العين: يوضع كريم العين بعد وضع السيروم. يستخدم الكريم لأغراض مختلفة مثل مقاومة علامات تقدم العمر، والهالات السوداء، والانتفاخات تحت العين. بعض الأنواع تأتي في علبة ذات بلية دوارة تساعد على توزيع الكريم وتساعد في تخفيف التورم والانتفاخ. الأنواع الأخرى تكون في شكل سائل خفيف ليسهل توزيعه.
  • معالج البشرة: يمكن أن تتم هذه الخطوة قبل أو بعد كريم العين. يمكنك تخطي هذه الخطوة إذا كانت بشرتك لا تعاني من البقع أو البثور. ويجب التنويه على عدم استخدام تلك العلاجات على البثور المفتوحة والملتهبة.
  • زيت الوجه: هناك نوعان من الزيوت، أحدهما خفيف نسبيًا والآخر كثيف. إن كان الزيت خفيفًا فيجب وضعه بعد علاج البشرة وقبل المرطب، أما إذا كان الزيت كثيفًا فيمكن وضعه بعد المرطب. تساعد زيوت الوجه في حالة البشرة الجافة وإن كانت بشرتك تعاني من قلة الترطيب.

كل المراحل السابقة يجب تطبيقها قبل المرطب بنفس ترتيب الشكل التوضيحي أعلاه.

روتين العناية بالبشرة الليلي

على العكس من الروتين النهاري، فروتين العناية بالبشرة قبل النوم يعتمد على إصلاح التلف الذي يحدث في البشرة بسبب عوامل التلوث والشمس والتعرض للأتربة. يمكنك الاكتفاء بالحد الأدنى من العناية الليلية في الخطوات التالية:

  • إزالة مساحيق التجميل.
  • التنظيف.
  • معالجات البشرة.
  • الترطيب المكثف.

أساسيات الروتين الليلي

  • إزالة مساحيق التجميل: لا يجب تحت أي ظرف النوم بدون إزالة مساحيق التجميل، لأن ذلك يسبب ضررًا بالغًا بالبشرة. تساعد مزيلات المساحيق في إذابة الدهون الخاصة بالمساحيق وإزالتها، وهو أيضًا ما يحدث مع الزيوت الطبيعية التي تفرزها بشرتك.
  • التنظيف: لا تختلف تلك الخطوة عن التي تقومين بها صباحًا، إلا أن هذه الخطوة ليلًا تساعد في إزالة بقايا مساحيق التجميل التي علقت بعد تطبيق مزيل مساحيق التجميل.
  • العلاجات الخاصة بالبشرة: أيضًا يتم تكرار هذه الخطوة ليلًا كما هي نهارًا. ويمكن الاكتفاء بوضع تلك العلاجات مرة واحدة فقط وفي هذه الحالة يفضل تطبيقها على بشرتك ليلًا.
  • الترطيب: تتم هذه الخطوة باستخدام كريم ليلي يعمل على الترطيب المكثف للبشرة وإصلاح التلف. يمكن استخدام الكريمات التي تحتوي على حمض الهاليورونيك والريتينويد، لمكافحة علامات تقدم العمر.
خطوات إضافية اختيارية
  • التونر Toner: ويتم استخدامه كما في الروتين النهاري.
  • السيروم Serum: يستخدم كما في الروتين النهاري تمامًا.
  • الريتينول Retinol: يقدم الريتينول فوائد عديدة للبشرة، فهو يساعد على إفراز الكولاجين والإيلاستين. يساعد الريتينول على تقليل الخطوط الرفيعة، وتقليل حجم المسام، ويزيل البقع ويقلل إفراز الزيوت مما يحسن من مظهر البشرة. وقد يسبب استخدام الريتينول بعض الآثار الجانبية كالتهيج، ولذلك يجب إدخاله في روتين العناية بالبشرة بشكل تدريجي. يمكن أيضًا خلطه مع الكريم المرطب واستخدامهما كخطوة واحدة.
  • كريم العين: يتم تطبيقه لنفس أسباب الروتين النهاري مع التأكيد على أهميته ليلًا حيث يقوم الجسم بإصلاح أي تلف في البشرة.
  • معالجات البشرة: تستخدم كما هو موضح في الروتين النهاري أيضًا.
  • زيت الوجه Face oil: يفضل استخدام زيوت الوجه ليلًا كآخر خطوة بعد الكريم المرطب. وعلى العكس، في النهار يمكن استخدام الزيوت الخفيفة قبل كريم النهار المرطب وقبل كريم الوقاية من الشمس.

روتين العناية بالبشرة بالمواد الطبيعية

تميل الكثيرات إلى استخدام الوصفات الطبيعية للعناية ببشرتهن، إلا أنه يجب التأكد من عدم وجود حساسية من مكوناتها. هناك بعض المنتجات الطبيعية التي يمكن إدراجها ضمن روتين العناية بالبشرة خاصتك.

يعتبر زيت جوز الهند من المرطبات الجيدة، وأيضًا زبدة الشيا. يعمل زيت شجرة الشاي على مقاومة الميكروبات والشوائب. استخدام حبوب الصويا يحفز الكولاجين ويزيل التصبغات. وتفيد تلك الوصفات في حالة اختيار روتين العناية بالبشرة للمراهقات حيث تحتوي فقط على مواد طبيعية.

اقرأ أيضا: سيروم فيتامين سي وكيف أستخدم سيروم فيتامين C بشكل صحيح.

من المؤكد عزيزتي أنك الآن أكثر قدرة على تصميم روتين العناية بالبشرة الذي يناسبك، فتذكري دائمًا كثرة المستحضرات لا تعني بالضرورة فائدة أكبر. وروتين العناية بالبشرة هو أمر شخصي، فما يلائم بشرتك قد لا يلائم بشرة غيرك، والتجربة والخطأ أفضل وسيلة لمعرفة ما يناسبك تمامًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى