صحة

تعرف على طرق علاج تضخم البروستاتا

يعد تضخم البروستاتا من أكثر الأمراض شيوعًا لدى الرجال خصوصًا مع التقدم في العمر. في هذا المقال سنتعرف على طرق علاج تضخم البروستاتا، بالإضافة إلى بعض المعلومات الهامة عن غدة البروستاتا وتضخمها. 

ما هي غدة البروستاتا؟ 

هي غدة موجودة في الجهاز التناسلي الذكري، وتتمثل الوظيفة الرئيسية البروستاتا في إنتاج السائل المنوي التى تسبح فيه الحيوانات المنوية. يتم إنتاج الحيوانات المنوية في الخصيتين، واللتان تصنعان أيضًا هرمون التستوستيرون الذكري. يحفز هرمون التستوستيرون نمو البروستاتا ووظيفتها، ويساعد في إنتاج السوائل من أجل تكوين السائل المنوي.

اسمع حلقة: سرطان البروستاتا | العيادة

أين توجد البروستاتا؟ 

توجد غدة البروستاتا أسفل المثانة وأمام المستقيم، يمر (الإحليل) الأنبوب الناقل للبول من المثانة إلى  العضو الذكري (مجرى البول) بمنتصف غدة البروستاتا، عند تضخم البروستاتا تبدأ في الضغط على الإحليل ومنع سريان البول. 

اقرأ ايضًا: اسئلة شائعة عن تضخم البروستاتا – تعرف عليها

ما هو تضخم البروستاتا؟

يصاب معظم الرجال بتضخم البروستاتا الحميد مع التقدم في العمر. بحلول سن الستين تظهر علامات تضخم البروستاتا وهو يختلف عن التهاب البروستاتا، ويؤثر على 50% من الرجال.

بحلول سن 85 تظهر الأعراض على 90% من الرجال. معظم الرجال يعانون من النمو المستمر البروستاتا الذي يؤدي إلى التضخم، ويتسبب تضخم البروستاتا في أعراض منع تدفق البول ومشاكل صحية خطيرة. 

شاهد: أخطاء في العلاقة الجنسية تؤخر الحمل

ما هي أعراض تضخم البروستاتا الحميد؟ 

يتسبب تضخم البروستاتا الحميد في الضغط على (الإحليل) فيؤدي إلى ظهور الأعراض المبكرة للتضخم مثل:

  • تقطير البول.
  • صعوبة في بدء التبول.
  • كثرة التبول.
  • ألم بعد القذف والتبول.
  • الحاجة إلى الذهاب التبول فجأة. 
  • ألم أسفل البطن والأعضاء التناسلية أثناء التبول.
  • عدم القدرة على التبول.
  • حمى ورعشة.

عند ظهور أعراض تضخم البروستاتا يجب استشارة الطبيب للفحص والمتابعة وإعطاء علاج تضخم البروستاتا المناسب.

إذا تُرك تضخم البروستاتا الحميد دون علاج يمكن أن يؤدي إلى انسداد مجرى البول، مما يزيد من تفاقم الأعراض كالآتي:

  • حصوات المثانة.
  • عدوى المثانة.
  • دم في البول.
  • الإضرار بالكلى نظرًا للضغط الخلفي الزائد من تجمع البول داخل المثانة.

اقرأ أيضًا: اعراض سرطان البروستاتا والأسباب والوقاية

تشخيص تضخم البروستاتا الحميد 

يتم تشخيص تضخم البروستاتا عن طريق الطبيب المعالج الذي يأخذ التاريخ المرضي ويجري الفحص الطبي الشامل:

  • يقوم الطبيب بإجراء فحص للمستقيم عن طريق إدخال الإصبع في فتحة الشرج مرتدي قفازًا ومرطبًا لتحسس البروستاتا وتقدير حجمها واكتشاف مناطق صلبة يمكن أن تكون أورام سرطانية. 
  • فحص المستضد المميز لسرطان البروستاتا (Prostate Specific Antigen-PSA)، وذلك بشكل دوري للكشف المبكر عن سرطان البروستاتا. 
  • قياس شدة التدفق لتحديد مدى بطء مجرى البول.
  • دراسة للكشف عن كمية البول المتبقية في المثانة بعد الانتهاء من التبول.
  • استخدام منظار المثانة.
  • فحص البول ودراسته للتأكد من وجود أمراض أو عدوى أو وجود أمراض أخرى غير مرتبطة بتضخم البروستاتا.
تضخم البروستاتا

علاج تضخم البروستاتا 

إنَّ علاج تضخم البروستاتا يعتمد على عدة عوامل منها حدة الأعراض والعمر وحجم الغدة والصحة بشكل عام. 

إذا كانت الأعراض محتملة وطفيفة يمكن أن تتم مراقبة الحالة دون علاج حتى تزول الأعراض. 

العلاجات الرئيسية تشمل:

  • تغيير نمط الحياة.
  • العلاج الدوائي.
  • العلاجات البديلة.
  • العلاج بالقسطرة البولية.
  • الجراحة والإجراءات الأخرى.

تغيير نمط الحياة 

يمكن تخفيف الأعراض عن طريق تغيير بسيط بنمط حياة المرضى:

  • شرب كميات أقل من المشروبات الغازية والحد من شرب الكحوليات والكافيين (مثل الشاي والقهوة والكولا) والمحليات الصناعية لأنها تسبب تهيجًا للمثانة وتزيد من سوء الأعراض.
  • تقليل شرب السوائل خصوصًا قبل النوم بساعتين.
  • استشر الطبيب للفحص الأدوية التي تتناولها مثل أدوية الاكتئاب ومضادات احتقان الأنف حيث تزيد من سوء الأعراض البولية.
  • تناول الخضروات والفاكهة الغنية بالألياف لتجنب الإمساك الذي يضغط على المثانة ويزيد من أعراض تضخم البروستاتا. 

العلاج الدوائي 

يلجأ المريض إلى العلاج الدوائي إذا كان تغير نمط الحياة لم يأت بالنتيجة المرجوة.

  • أدوية حاصرات ألفا: تعمل حاصرات ألفا على إرخاء عضلات البروستاتا وقاعدة المثانة مما يسهل التبول.
  • مضاد مفعول الكولين: تعمل مضادات الكولين على إرخاء عضلة المثانة مفرطة النشاط.
  • مضادات الإنزيم 5-ألفا: تعمل مضادات إنزيم 5-ألفا ريدكتيز على تقليص حجم البروستاتا في حال تضخمها، عن طريق منع تكوين هرمون دايهيدروتستوستيرون الذي يتسبب في تضخم البروستاتا.
  • مدرات البول: تناول مدرات البول يعمل على تسريع إنتاج البول نهارًا وتقليل البول ليلًا إذا تم تناولها نهارًا.
  • عقار ديسموبريسين: يقلل عقار ديسموبريسين من إنتاج البول ليلًا.

العلاجات البديلة

العلاجات البديلة التي تشمل العلاج بالأعشاب والوخز بالإبر لعلاج تضخم البروستاتا. لا يوجد أدلة كافية وموثوقة حول سلامة استخدامها وفعالياتها.

فضلًا على أنها قد يكون لها آثارًا جانبية ضارة أو تتفاعل مع الأدوية الأخرى.

القسطرة البولية

استخدام القسطرة ضروري في حالة احتباس البول المزمن لتفريغ المثانة.

القسطرة البولية: هي أنبوب لين ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم. تمر القسطرة من خلال القضيب أو من خلال جزء صغير في البطن فوق عظام العانة.

الجراحة والإجراءات العلاجية الأخرى 

إذا لم تنجح العلاجات السابق ذكرها قد يضطر طبيب المسالك البولية إلى إجراء عملية جراحية.

  • استئصال البروستاتا عبر الإحليل: يشمل استئصال البروستاتا عبر الإحليل (مجرى البول) باستخدام جهاز يسمى منظار القطع. وهو حل مناسب لعلاج التضخم. 
  • استئصال البروستاتا المفتوح: يتم استئصال البروستاتا المفتوح من خلال فتح جراحي في الجسم. وهو مناسب لعلاج التضخم بحجم معين.
  • غرسات رفع الإحليل البروستاتي: يقوم الجراح بإدخال غرسات تبعد البروستاتا المتضخمة عن مجرى البول فيخفف من صعوبة التبول والألم المصاحب له.
  • رأب المثانة: رأب المثانة هي جراحة يتم فيها زيادة حجم المثانة عن طريق خياطة قطعة من أنسجة الأمعاء في المثانة لزيادة حجم المثانة، قد يساعد هذا الإجراء بعض الرجال الذين تنقبض المثانة لديهم قبل امتلائها.
  • اغلاق شريان البروستاتا: هو إجراء يتم فيه إدخال قسطرة في أحد شرايين الفخذ أو الرسغ باستخدام توجيه الأشعة السينية، يتم تمريره إلى الأوعية الدموية التي تغذي البروستاتا، حيث يتم حقن هذه الأوعية بجزيئات بلاستيكية صغيرة لتقليل وصول الدم إلى غدة البروستاتا فيتقلص حجمها. ,يتميز هذا الإجراء عن الجراحة بوجود مضاعفات أقل واستخدام مخدر موضعي.
  • سم البوتولنيوم: يتم حقن سم البوتولينيوم (Botulinum toxin) في جدار المثانة حيث يقلل من حدة انقباضات المثانة قبل امتلائها. 
  • تحفيز جِزر العصب العجزي المزروع: يتم زرع جهاز كهربائي صغير تحت الجلد، حيث يرسل إشارات كهربية للمثانة لتنظيم تفريغها و تقليل انقباض المثانة قبل امتلائها.
  • تحويل مجرى البول: حيث يتم ربط الأنابيب الموصلة من الكليتين إلى المثانة ليتدفق البول مباشرة إلى مجرى البول دون المرور على المثانة. يناسب هذا الإجراء الرجال الذين لا يمكن السيطرة على أعراضهم وخاصة احتباس البول والتهاب المثانة ومشكلات الكلى.
  • الاستئصال بالماء: الاستئصال بالماء علاج جديد التضخم . هناك نوعان من الاستئصال بالماء:
    1. حقن الماء في البروستاتا باستخدام مسبار يمر عبر مجرى البول حيث يقوم ضغط الماء بتدمير أنسجة البروستاتا المتضخمة. مما يجعلها أصغر.
    2. استخدام بخار الماء لإزالة أنسجة البروستاتا، يعتبر هذا الإجراء أقل في آثاره الجانبية من استئصال البروستاتا عبر الاحليل.
      ومع ذلك هذا الإجراء محدود الإستخدام.
  • جراحة الليزر: يستخدم جراح المسالك البولية ليزر عالي الطاقة لتدمير أنسجة البروستاتا المتضخمة، يستخدم الطبيب منظار المثانة لتمرير ألياف الليزر عبر مجرى البول إلى البروستاتا، استخدام هذه التقنية يقلل خطر النزف أقل مما هو عليه في عملية استئصال البروستاتا عبر الإحليل (TURP)، ومع ذلك قد لا تعالج جراحة الليزر بشكل فعال تضخم البروستاتا.

أخيرًا يجب على المرضى متلقي العلاج المتابعة الحثيثة مع مقدم الرعاية الصحية ليتمتعوا بحياة صحية جيدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى