انتفاخ البطن | الأسباب المختلفة له وكيفية علاجه والوقاية منه

انتفاخ البطن مشكلة تواجه الكثير من الناس وهو شعور بالضيق أو الامتلاء في البطن. يحدث انتفاخ البطن لأسباب كثيرة تختلف من شخص لآخر. قد يكون بسبب تكون الغازات داخل البطن أو أسباب مرضية أو تغييرات هرمونية.

في هذا المقال سوف نتعرف على أسباب انتفاخ البطن وكيفية العلاج ومتى يجب الذهاب للطبيب.

ما هو انتفاخ البطن (abdominal bloating)؟

الانتفاخ هو حالة يشعر فيها الشخص بالامتلاء والضيق، غالبًا بسبب الغازات.

قد يخلط الناس بين الانتفاخ وأسباب أخرى لانتفاخات البطن الملحوظ، مثل ارتخاء عضلات البطن. وهذا أمر شائع، خاصة بين النساء الأكبر سنًا وأولئك اللاتي لديهن أطفال.

يجب معرفة الفرق حتى تتمكن من الحصول على العلاج المناسب.

اقرأ أيضًا: أسباب كثرة الغازات في البطن وطرق الوقاية منها

أعراض انتفاخ البطن

يحدث الانتفاخ في البطن عندما يمتلئ الجهاز الهضمي بالهواء أو الغاز. يصف معظم الناس الانتفاخ بأنه شعور بالشبع أو الضيق أو التورم في البطن. غالبًا ما يكون الانتفاخ مصحوبًا بما يلي:

  • ألم.
  • الغاز المفرط.
  • التجشؤ أو التجشؤ المتكرر.
  • قرقرة البطن.

يمكن أن يتداخل وجود انتفاخات في البطن مع القدرة على العمل والمشاركة في الأنشطة الاجتماعية. الانتفاخ شائع بين البالغين والأطفال.

اقرأ أيضًا: تحجر البطن | الأسباب والأعراض وطرق العلاج

أسباب انتفاخ البطن

١.الغازات والهواء 

الغاز هو السبب الأكثر شيوعًا للانتفاخ، خاصة بعد الأكل. يتراكم الغاز في الجهاز الهضمي عندما يتخمر الطعام غير المهضوم أو عندما تبتلع الهواء. الجميع يبتلع الهواء عندما يأكلون أو يشربون. لكن بعض الناس يمكن أن يبتلعوا أكثر من غيرهم، خاصة في الحالات الآتية:

  • تناول الطعام أو الشرب بسرعة كبيرة.
  • مضغ العلكة.
  • التدخين.
  • ارتداء أطقم أسنان فضفاضة.

التجشؤ وإطلاق الغازات طريقتان يترك بهما الهواء المبتلع الجسم. تأخر إفراغ هذه الغازات يؤدي إلى تراكم الغاز الذي يسبب الانتفاخ في البطن.

٢.الأسباب الطبية

قد تكون الأسباب الأخرى للانتفاخ بسبب الحالات المرضية. وتشمل هذه الحالات ما يلي:

  • متلازمة القولون العصبي.
  • التهاب الأمعاء، مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي.
  • حرقة المعدة. 
  • عسر الهضم.
  • زيادة الوزن. 
  • التدفق الهرموني (خاصة بالنسبة للنساء).
  • اضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفية الأخرى.
  • داء الجيارديا (عدوى الطفيليات المعوية).
  • اضطراب الأكل مثل مرض فقدان الشهية العصبي أوالشره المرضي العصبي.
  • عوامل الصحة العقلية مثل التوتر والقلق والاكتئاب.
  • بعض الأدوية.

تسبب هذه الظروف عوامل تساهم في الغاز والانتفاخ، مثل:

  • نقص البكتيريا داخل الجهاز الهضمي أو فرط نموها.
  • تراكم الغاز.
  • تغيير حركة الأمعاء(نمط الإخراج)
  • الإكثار من الأطعمة الغنية بأملاح الكبريت كالثوم والبيض والملفوف.
  • متلازمة القولون العصبي.
  • الإمساك.
  • سوء امتصاص الطعام والكربوهيدرات.

٣.الأسباب الخطيرة

يمكن أن يكون انتفاخ البطن أيضًا أحد أعراض العديد من الحالات الخطيرة، بما في ذلك:

  • تراكم السوائل المرضية في تجويف البطن (الاستسقاء) نتيجة للسرطان (مثل سرطان المبيض) وأمراض الكبد أو الفشل الكلوي أو قصور القلب الاحتقاني.
  • المشاكل الهضمية أو حساسية الجلوتين وغيرها من المشاكل الهضمية.
  • قصور البنكرياس، وهو ضعف في الهضم لأن البنكرياس لا يستطيع إنتاج كمية كافية من الإنزيمات الهضمية.
  • ثقب في الجهاز الهضمي أدى لهروب الغاز وبكتيريا الجهاز الهضمي العادية ومحتويات أخرى إلى تجويف البطن.
انتفاخ البطن

طرق العلاج لمنع انتفاخ البطن أو تخفيفه

١.تغيير أسلوب الحياة

في كثير من الحالات، يمكن تقليل أعراض انتفاخات البطن أو حتى منعها عن طريق بعض التغييرات البسيطة في نمط الحياة مثل فقدان الوزن، إذا كنت تعاني من زيادة الوزن.

لتقليل ابتلاع الكثير من الهواء، يمكنك:

  • تجنب مضغ اللبان(العلكة)، يمكن أن يتسبب مضغ اللبان في ابتلاع هواء إضافي، مما قد يؤدي بدوره إلى الانتفاخ.
  • التقليل من تناول المشروبات الغازية.
  • تجنب الأطعمة التي تسبب الغاز، مثل هذه الخضروات من عائلة الملفوف والفاصوليا المجففة والعدس.
  • تناول الطعام ببطء وتجنب الشرب من خلال الشفاطة.
  • استخدم منتجات الألبان الخالية من اللاكتوز (إذا كانت لديك حساسية اللاكتوز).

٢.العلاج الدوائي

يجب التحدث إلى الطبيب في حالة إذا تم تغيير نمط الحياة ولم يخفف تغيير نوع الطعام من انتفاخ البطن. إذا وجد الطبيب سببًا طبيًا للانتفاخ، فقد يوصي بالعلاجات الطبية.

قد يتطلب العلاج المضادات الحيوية أو مضادات التشنج أو مضادات الاكتئاب، ولكنها تعتمد أيضًا على حالة المريض.

٣.العلاج المنزلي

يجب معرفة سبب الانتفاخ للتخلص نهائيََا منه. وهذا يحتاج إلى تشخيص احترافي ودقيق. ولكن إذا كنت تبحث عن علاجات منزلية لإزالة الانتفاخ اليوم أو تجنب الانتفاخ غدًا، هناك بعض الأشياء التي يمكنك تجربتها مثل:

  • شاي الأعشاب بما في ذلك النعناع والبابونج والزنجبيل والكركم والشمر يمكن أن يساعد في الهضم والمساعدة في معالجة الغاز. شاي الهندباء يساعد في تخفيف احتباس الماء والسوائل.
  • كبسولات زيت النعناع هي مضاد طبيعي للتشنج. هذا معناه أنها تساعد عضلات الأمعاء على الاسترخاء. يمكن أن يساعدك هذا على تمرير البراز والغازات.
  • مضادات الحموضة ثبت أنها تخفف الالتهاب في الجهاز الهضمي وتساعد على تمرير الغازات بسهولة أكبر. غالبًا ما تشمل مضادات الحموضة المكون النشط سيميثيكون simethicone، والذي يعمل على تمرير الغازات بسهولة.
  • مكملات المغنيسيوم تساعد على تحييد حمض المعدة وإرخاء عضلات الأمعاء. المغنيسيوم له تأثير ملين طبيعي والتي يمكن أن تكون مفيدة من وقت لآخر ولكن يمكن أن تشكل عادة إذا كنت تستخدمها كثيرًا.
  • البروبيوتيك (المكملات الغذائية) يمكن أن تساعد في تكملة أو إعادة التوازن إلى بكتيريا الأمعاء. سيساعدك البعض منها على هضم طعامك، ولها تأثير بنسبة 70% في تخفيف الانتفاخ يمكن العثور على البروبيوتيك في الزبادي اليوناني.
  • قشور Psyllium هي مكمل ألياف شهير يمكن أن يساعدك على التبرز بشكل أكثر انتظامًا. أدخل دائمًا مكملات الألياف تدريجيًا وتناولها بالكثير من الماء. يمكن أيضًا استخدام الملينات التي لا تستلزم وصفة طبية حسب الحاجة.
  • التمارين المنتظمة يمكن أن تساعد التمارين مع التركيز على تقوية الجسم العامل الأساسي في مكافحة الانتفاخات.

اقرأ أيضًا: 4 وصفات طبيعية لعلاج انتفاخ البطن في المنزل

متى يجب زيارة الطبيب؟

استشر الطبيب إذا كان انتفاخ البطن مصحوبًا بأي مما يلي:

  • آلام شديدة أو طويلة في البطن.
  • دم في البراز، أو براز داكن.
  • ارتفاع الحرارة.
  • الإسهال.
  • تفاقم حرقة المعدة.
  • فقدان الوزن بشكل غير مبرر.
انتفاخ البطن

انتفاخ البطن عند النساء

أكثر من ٤/٣ النساء تعانين من انتفاخ في البطن قبل وأثناء الدورة الشهرية.

الانتفاخ هو أيضًا شكوى شائعة أثناء التغيرات الهرمونية في فترة ما قبل انقطاع الطمث. تستحق الهرمونات الأنثوية ذكرََا خاصََا عندما يتعلق الأمر بانتفاخ البطن لأنها يمكن أن تؤثر على الانتفاخ من زوايا عديدة.

انتفاخ البطن قبل الدورة الشهرية

تغير الهرمونات قبل الدورة الشهرية له عامل كبير في انتفاخ البطن قبل الدورة الشهرية وأثنائها.

أولاً، هرمون الاستروجين يسبب احتباس الماء. عندما يرتفع هرمون الاستروجين وينخفض البروجسترون، يحدث الانتفاخ بسبب احتباس السوائل. هذا بالإضافة إلى زيادة حجم الرحم قبل الحيض مباشرةً، يمكن أن يسبب أيضََا انتفاخ في البطن. لكن الهرمونات تتفاعل أيضًا مع الجهاز الهضمي. يمكن أن يسبب كل من هرمون الاستروجين والبروجسترون غازات في البطن مما يؤدي إلى الانتفاخ.

انتفاخ البطن عند الأطفال

عادة لا يحدث الغاز الزائد بسبب مشكلة صحية خطيرة. ومن المعتاد أن يحدث الغاز والانتفاخ بسبب شيء يأكله أو يشربه الطفل، بما في ذلك بعض المنتجات الصحية الطبيعية والأدوية. عادة ما يكون الغاز والانتفاخ غير ضارين ويختفيان دون علاج. لكن تغيير نظام الطفل الغذائي يمكن أن يساعد في إنهاء المشكلة.

انتفاخات البطن بسبب الكبد

يحدث انتفاخ البطن في أمراض الكبد بسبب حدوث الاستسقاء وهو تراكم الكثير من السوائل في البطن. غالبًا ما تحدث هذه الحالة في الأشخاص الذين يعانون من تليف الكبد. توجد ورقة من الأنسجة تسمى الصفاق تغطي أعضاء البطن، بما في ذلك المعدة، الأمعاء والكبد والكلى. الصفاق له طبقتان. يحدث الاستسقاء عندما تتراكم السوائل بين الطبقتين.

انتفاخ البطن بعد الأكل

السبب الأكثر شيوعًا لآلام المعدة والانتفاخ هو الغاز المعوي الزائد. إذا أصبت بانتفاخ في المعدة بعد الأكل، فقد يكون ذلك مشكلة هضمية. قد يكون الأمر بسيطًا مثل تناول الكثير من الطعام بسرعة كبيرة، أو قد يكون لديك عدم تحمل الطعام أو حالة أخرى تتسبب في تراكم محتويات الغاز في الجهاز الهضمي.

أسئلة شائعة حول انتفاخات البطن

في معظم الأوقات، يمكن التعامل مع الانتفاخ في المنزل. ولكن إذا حدث شعور بالضعف، وفقدان الشهية، والإسهال وفقدان الوزن أو الحمى أو آلام البطن أو الدم في البراز، يحب التحدث إلى الطبيب. لمعرفة ما يحدث، لأن المريض قد يحتاج لفحص عينة براز أو صورة بالأشعة السينية للأمعاء الدقيقة، أو اختبارات للبحث عن عدم تحمل اللاكتوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى