السياحة العلاجية | كل ما تحتاج معرفته

تشير السياحة العلاجية إلى الأشخاص الذين يسافرون من بلادهم إلى بلدان أخرى وذلك من أجل تلقي العلاج، ولكن الأمر هنا ليس متعلقًا فقط بالعلاج فهناك اعتبارات أخرى، فقبل اتخاذ القرار يجب البحث عن كل ما تحتاج معرفته عن السياحة العلاجية.

فالمصطلح هنا مصطلح واسع وشامل لأكثر من مضمون، ففي السنوات الأخيرة نجد الكثيرون الذين يقومون بالسعي حتى يتلقوا العلاج بطرق أقل تكلفة، ومن هنا إليك كل ما تحتاج معرفته عن السياحة العلاجية لتكون عامل مساعد في إتخاذ القرار ومعرفة ما هي المميزات والعيوب:

أسباب السياحة العلاجية

يلجأ الكثيرون إلى تلك الخطوة لعدة أسباب وأهمها:

  • الحصول على العلاج بتكلفة أقل.
  • قد يكون العلاج المطلوب غير متوفر في البلد الأم فمن هنا يأتي القرار بالسفر للخارج لتلقي العلاج.
  • تجنب قوائم الانتظار التي من الممكن أن يتعرض لها الفرد قبل البدء في العلاج، فالسياحة العلاجية توفر عليك عناء الانتظار.

أنواع السياحة العلاجية

بالتأكيد تتعدد أنواع السياحة العلاجية من حيث غرض كل شخص من تلقيه العلاج الذي يحتاجه حيث:

  • إعادة التأهيل.
  • علاج السمنة.
  • جراحة العظام.
  • علاج وزراعة الأسنان.
  • الجراحات التجميلية.
  • علاج وجراحات أمراض القلب الدقيقة.
  • جراحات العيون.
  • زراعة الأعضاء.

السياحة العلاجية في العالم

تعددت البلدان التي يمكن من خلالها تحقيق السياحة العلاجية وتتنوع بحسب التخصصات والمجالات، فبالتأكيد كل بلد يتميز بتقديم خدمة علاجية معينة، وسوف نتعرف عليهم من خلال القائمة الآتية:

  • كندا

وتعد من البلدان الهامة الجاذبة للسياحة العلاجية، من حيث استبدال المفاصل والجراحات التجميلية.

  • البرازيل

وتتميز بشهرتها عالميًا في القيام بالجراحات التجميلية، حيث أن الأطباء يتلقون تدريبًا على أعلى مستوى، فيمكن للجراحين التعامل مع أي إجراء يمكن أن يحلم به المريض.

  • سنغافورة

والتي تقدم أحدث العلاجات الطبية والعمليات الجراحية، وذلك لإستخدام الأطباء تقنيات حديثة فيما يخص الجراحات القلبية أو استبدال المفاصل.

  • المملكة المتحدة

تعتبر ضمن أهم الوجهات في السياحة العلاجية حيث تقدم خدمات الجراحة التجميلية والتي تتمثل في حشو الوجه وعلاج الفك والعناية بالبشرة وعلاجات تساعد في مكافحة الشيخوخة.

  • الهند

والتي تعتبر ضمن أفضل البلدان الآسيوية في السياحة العلاجية، حيث تيسير سياسة التأشيرات الطبية وما تتميز به في تقديم الخدمات العلاجية التجميلية، كما أنهم يتميزون ببراعة في عمليات زرع الأعضاء بأنواعها والطب البديل مثل علاجات الأيورفيدا.

  • بنما

تتميز بأن معظم الطاقم الطبي يتحدثون اللغة الإنجليزية، مما يسهل على المريض طريقة التواصل مع الأطباء، كما أنها تعتبر من البلدان المتقدمة في إجراء عمليات زراعة الأسنان، التي يمكن أن تكلف مئات الدولارات في الولايات المتحدة أو في البلد الأم.

  • تايلاند

تتميز بتكاليفها المنخفضة وتيسير العديد من الجراحات المختلفة، هذا إلى جانب براعة الأطباء كما أنها تقدم رعاية صحية، وتعد الوجهة الأكثر شهرة في تقديم الجراحات التجميلية.

السياحة العلاجية في مصر

تتعدد البلدان عالميًا ومحليًا في مجال السياحة العلاجية، ولكن كل ما تحتاج معرفته عن السياحة العلاجية هو أن الأمر ليس مقتصرًا فقط على البلدان الأجنبية، بل إن البلدان العربية لها نصيب كبير في هذا المجال.

وتعتبر مصر من أهم الوجهات عالميًا وبين دول الشرق الأوسط في تقديم خدمات السياحة العلاجية، فيرجع هذا إلى تميز طبيعتها وجوها بعناصر علاجية طبيعية ممتازة، فهي تعتمد على الموارد الطبيعية مثل ينابيع المياه المعدنية، والمناخ وحمامات المياه الكبريتية والرمال الساخنة.

وهناك قائمة بأشهر المدن المصرية التي تقدم خدمات العلاج بالموارد الطبيعية ألا وهي:

واحة سيوة

وتعتبر من أشهر وأهم المدن السياحية وذلك لاحتوائها على حوالي 230 ينبوع مياه عذبة طبيعية، هذا إلى جانب حوالي 1000 بئر متدفقة تساعد في علاج الروماتيزم.

واحة الخارجة

والتي تشتهر باحتوائها على عدة آبار عميقة بما يعرف بـآبار بولاق وآبار ناصر، تلك الآبار التي تحتوي على مياه معدنية تساعد في علاج حصوات الكلى والأمراض الجلدية المتعددة والروماتيزم وأمراض الجهاز الهضمي.

الواحات البحرية

وهي واحات كبيرة المساحة تحتوي على العديد من الينابيع، مثل جبل الدكرور والتي لها بالتأكيد دورًا بارزًا في علاج الأمراض الروماتيزمية، والأمراض الجلدية والجهاز الهضمي.

أسوان

وهي أشهر المدن السياحية المصرية على الإطلاق، ويزيدها شهرة احتوائها على العديد من الموارد الطبيعية مثل الرمال السوداء والمياه لعلاج أمراض الروماتويد، كما يساعد جوها على علاج أمراض الجهاز التنفسي والروماتيزم.

هذا إلى جانب تميز مصر بتقديم كل تلك الخدمات العلاجية الطبيعية مقابل تكلفة مادية مناسبة لكافة السياح، هذا ما يجعلها منطقة جذب سياحية علاجية هامة.

السياحة العلاجية

مخاطر السياحة العلاجية

لابد من توخي الحذر عن السفر عمومًا إلى أي بلد لأي غرض كان، فإذا أردت أن تسافر خارج موطنك لتلقي العلاج في بلد آخر فيجب عليك أن تأخذ عدة إعتبارات حتى تتفادى المخاطر التي يمكن أن تتعرض لها من خلال تلك الرحلة العلاجية والتي تتمثل في الآتي:

  • الأمراض المعدية

والتي تشمل إلتهابات الجروح وأمراض الكبد أو فيروس نقص المناعة والأمراض المتوطنة.

  • جودة الرعاية الطبية

فأحيانا تستخدم بعض المستشفيات والمراكز الطبية أجهزة علاجية متوسطة أو منخفضة الجودة مما يسبب بعض المشكلات الصحية.

  • التواصل واللغة

إختلاف اللغة يشكل عائقًًا في الكثير من الأحيان، مما يصعب عليك الأمر في كيفية التواصل مع الأطباء أو الموظفين.

  • مخاطر السفر على الصحة

وذلك على سبيل المثال إذا قمت بأي عملية جراحية مؤخرًا، فهنا يجب عليك الحصول على أكبر قدر من الراحة، والانتظار حتى تتعافى تمامًا حتى لا تتعرض لمضاعفات بسبب الضغط الجوي والتغيرات المناخية.

أقرأ أيضًا: أفضل تطبيق للفنادق لعام 2023

خطوات قبل السفر لتقليل المخاطر

  • يمكنك استشارة الأطباء المتخصصين قبل اتخاذ خطوة السفر.
  • يجب عليك إحضار كافة السجلات والأوراق الطبية الخاصة بك، هذا إلى جانب الفحوصات المخبرية والتحاليل السابقة، التقارير الطبية السابقة إذا كنت قد قمت بعمليات جراحية أو تعرضت لأي وعكات صحية أو لديك حساسية من أي نوع من الأدوية.
  • ضرورة إحضار قائمة الأدوية التي تتناولها والمواد الفعالة لكل دواء.
  • يجب أن تقوم بدراسة البلد التي تتجه إليه جيدًا حتى تتعرف على ثقافتها واللغة التي تتحدث بها تلك الدولة، حتى تتمكن من التواصل مع الأطباء والموظفين.

فوائد السياحة العلاجية

الأمر بالتأكيد سيعود عليك بالمنفعة والفوائد العديدة إذا كنت تنوي بالفعل السفر للخارج والقيام برحلة السياحة العلاجية والتي يتمثل أهمها في:

  • إنخفاض التكلفة العلاجية وهذا هو أحد أهم الأسباب التي يفكر بها الكثيرون، حيث تسافر خارجا وتتلقى العلاج المناسب مقابل تكلفة مادية مناسبة عن البلد الأم.
  • الرعاية الصحية حيث أن الأطباء والجراحين يتلقون تدريبًا على أعلى مستوى من الدقة والبراعة وتقديم الخدمات العلاجية المميزة.
  • السياحة والترفيه فتلك الخطوة ستمكنك حتمًا من السفر إلى بلد جديدة والتعرف على ثقافتها.

الأسئلة الشائعة

ما الفرق بين السياحة العلاجية والسياحة الاستشفائية؟

السياحة العلاجية هي التي تهدف إلى السفر للخارج والتوجه إلى المراكز الطبية المتخصصة من أجل إجراء عمليات جراحية.

والسياحة الاستشفائية هي التي تهدف إلى تلقي العلاج عن طريق الموارد الطبيعية لعلاج العديد من الأمراض، وذلك من خلال ينابيع المياه المعدنية والرمال الساخنة والبحيرات والمياه الكبريتية، والتعرض لدرجات مناسبة من أشعة الشمس.

ما هي شروط السفر إلى الخارج للقيام بالسياحة العلاجية؟

بالتأكيد إذا قررت أن تسافر للخارج لتلقي العلاج فهذا الأمر يعود حسب التخصص الذي تحتاج السفر من أجله ومن ثم البلد، فكل بلد لها خصائصها وسياسة السفر والشروط الخاصة بها، فمن هنا يجب الإلمام جيدًا بكل دولة تقرر السفر إليها.

هل يوجد دول عربية أخرى تقدم خدمات السياحة العلاجية؟

تتفرد وتتعدد الدول العربية في تقديمها خدمات السياحة العلاجية ومن أهم تلك الدول:

  • تونس: والتي تعتبر من أهم الدول العربية في هذا المجال حيث تحتوي على العديد من الموارد الطبيعية كـينابيع المياه الساخنة.
  • الأردن: حيث يتوجه إليها العديد لتواجد البحر الميت بها وما له من فوائد عدة.
  • لبنان: والتي تتميز بتقديم خدمات علاج التدرن الرئوي.

لذلك وجب الأخذ بعين الإعتبار عندما تقرر القيام بالسياحة العلاجية أن تكون على دراية تامة بكل ما يمكن أن تواجهه في تلك الرحلة، وحتى تستطيع أن تتلقى العلاج بشكل آمن دون التعرض للمشكلات الصحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى