صحة

التهاب الكبد A – كل المعلومات التي تهمك علي ألتهاب الكبدي أ

التهاب الكبد A هو مرض كبدي معد ينتج عن الإصابة بفيروس الإلتهاب الكبدي من النوع أ, كان يعرف سابقا بالإلتهاب الكبدي الوبائي, نظرا لكونه النوع الوحيد من التهابات الكبد الفيروسية الذي يمكن أن ينتقل من المصاب إلى السليم عن طريق التعامل الوثيق أو استعمال أدوات الطعام والشراب أو تناول طعام أو شراب ملوث بالفيروس.

أكثر إصابات المرض تكون بين الأطفال ولكن ذلك لا يمنع احتمالية إصابة أى شخص به فى أية سن إذا كان لم يصب به سابقا ولم يسبق تطعيمه ضده.

عن التهاب الكبد أ يدور هذا الموضوع لنتعرف من خلاله على أعراض المرض وطرق العدوى والعلاج.

ما هو التهاب الكبد A؟

التهاب الكبد A هو عدوى فيروسية ضمن مجموعة من الفيروسات التى تصيب الكبد وتؤثر فى وظائفه, كان يلقب بالتهاب الكبد الوبائي لسهولة انتقال عدواه بين الأشخاص من خلال التعامل المباشر مع المريض, مما يسهل انتشاره بين طائفة واسعة من الناس, وقد يهدد بجائحة وبائية.

شاهد: الكبد الدهني اسبابه وعلاجه

طرق انتقال عدوى التهاب الكبد أ

تستمر فترة حضانة عدوى التهاب الكبد أ لعدة أسابيع قبل ظهور الأعراض على المريض, ويكون حامل العدوى قادرا على نقلها لغيره خلال تلك الفترة عبر وسائل نقل العدوى وهى:

  • التعامل المباشر مع المصاب أو حامل العدوى.
  • إستعمال أدوات الطعام والشراب الخاصة بالمصاب أو حامل العدوى بدون غسيلها بالماء والصابون.
  • تناول طعام قد قام بإعداده المصاب أو حامل العدوى.
  • تناول الأطعمة الطازجة كالخضروات والفاكهة بدون غسيلها بشكل جيد.
  • تناول المحاريات النيئة المجلوبة من مياه ملوثة بمياه الصرف الصحي.
  • شرب ماء ملوث بمياه الصرف الصحي.
  • إهمال غسيل اليدين قبل تناول الطعام وبعد استعمال دورة المياه.
  • ممارسة الجنس مع المصاب أو حامل الفيروس.

أقرأ أيضاً: تحليل وظائف الكبد .. كيف يتم إجراؤه؟ وعلام تدل نتائجه؟

أعراض التهاب الكبد الوبائي

فى الكثير من الأحيان تكون أعراض المرض طفيفة ولا تلفت نظر المصاب, وبخاصة فى الأطفال, ولكن قد تظهر على المريض أعراض تتمثل فى:

  1. ارتفاع درجة الحرارة.
  2. فقدان الشهية.
  3. الشعور بالتعب والإرهاق والخمول.
  4. الغثيان والقئ.
  5. الشعور بعدم الراحة فى أعلى يمين البطن.
  6. براز فاتح اللون.
  7. بول داكن اللون يشبه الشاى.
  8. إصفرار الجلد وبياض العينين(اليرقان).
  9. الحكة الجلدية.
  10. أوجاع العظام والمفاصل.

أقرأ أيضاً: تضخم الكبد – الأسباب والأعراض وطرق الوقاية

مضاعفات التهاب الكبد أ

عادة لا يتسبب التهاب الكبد من النوع أ فى أية مضاعفات, فبمجرد تعافي المريض يعود الكبد إلى حالته ووظائفه الطبيعية دون أية آثار على المديين القريب أو البعيد.

ولكن فى حالات نادرة جدا وتحت ظروف خاصة كأن يكون الشخص مسنا, أو مصابا بأمراض كبدية مزمنة, قد يحدث فشل الكبد الحاد, أي أن الكبد يفقد القدرة على آداء وظائفه تماما وبشكل مفاجئ.

وهى حالة خطيرة تتطلب بقاء المريض فى المستشفى قيد المراقبة, لأن المريض قد يحتاج إلى زراعة كبد يتم نقله إليه من متبرع سليم لإنقاذ حياته.

أقرأ أيضاً: الكبد الدهنى وأنواعه وأعراضه والعلاج

الوقاية من التهاب الكبد A

تتطلب الوقاية من التهاب الكبد A:

الإلتزام بالعادات الصحية بصفة عامة وهي:

  • الحرص على نظافة الطعام والشراب.
  • تجنب مشاركة أدوات الطعام والشراب مع الأشخاص الآخرين بدون غسيلها جيدا بالماء والصابون.
  • الحرص على إجراء الكشف الطبي الدوري على العاملين فى إعداد الطعام, وتطعيمهم ضد المرض.
  • تجنب شرب المياه الملوثة أو مجهولة المصدر.
  • إذا دعت الظروف إلى تناول طعام أو شراب مشكوك فى نظافته, فلابد من القيام بالتسخين الجيد للطعام وكذلك غلي الماء قبل شربه.
  • الحرص على التباعد الإجتماعي بين الأشخاص.
  • الحرص على تطعيم جميع الأفراد بالمصل المضاد للمرض ابتداء من الأطفال فى عمر العام فما فوقه.

أقرأ أيضاً: أعراض ارتفاع إنزيمات الكبد وطرق الوقاية

تشخيص التهاب الكبد A

يتم تشخيص التهاب الكبد الوبائي A من خلال سماع التاريخ المرضي للمريض, وفحصه إكلينيكيا, ويتأكد التشخيص بإجراء تحليل لعينة من دم المريض.

أقرأ أيضاً: تحليل البراز وطريقة إجراء الفحص وشرح النتائج

علاج التهاب الكبد A

لا يحتاج المرضى إلى علاج من أى نوع حيث أن الجسم يتخلص تلقائيا من الفيروس, ويتعافى الكبد تماما ويرجع إلى كامل عافيته خلال ستة اشهر من الشفاء بدون اية مضاعفات تذكر, كما أنه لا يوجد علاج محدد للفيروس.

وكل ما يتم فعله خلال فترة ظهور الأعراض هو التعامل مع الأعراض الظاهرة بالشكل الآتي:

  • إلتزام الراحة.
  • تناول وجبات صغيرة باردة على فترات متقاربة لتجنب شعور الغثيان.
  • شرب السوائل الباردة.
  • الإستمرار فى الرضاعة الطبيعية فى حالة كون المصاب رضيعا.
  • تجنب الوجبات عالية الدهون ثقيلة الهضم.
  • تجنب المشروبات الكحولية.
  • عدم تناول أية أدوية إلا بعد استشارة الطبيب, لتجنب إرهاق الكبد بالتعامل مع الأدوية.
  • فى حالة معاناة المريض من أمراض مزمنة تتطلب تناول أدويتها فيجب استشارة الطبيب فى نوعية الأدوية التى يمكن استعمالها للسيطرة على تلك الأمراض بدون التأثير على حالة الكبد.
  • فى حالة عجز المريض عن تناول الطعام أو شرب السوائل فيجب تغذيته وريديا عن طريق المحاليل حتى تستقر حالته ويتمكن من تناول الطعام أو السوائل بالفم.

أقرأ أيضاً: تضخم الكبد – الأسباب والأعراض وطرق الوقاية

هل التهاب الكبد أ يسبب الوفاة؟

التهاب الكبد أ من الحالات الطبية البسيطة التى يتعافى مرضاها بدون مضاعفات من أى نوع, ولا يسبب مضاعفات قد تؤدى للوفاة إلا فى حالات نادرة جدا.

شاهد: صيام مريض حصوات المرارة .. وأهم النصائح

هل يمكن أن تتكرر الإصابة بالتهاب الكبد A؟

الإصابة بالتهاب الكبد A تعطى الشخص مناعة ضده مدى الحياة, فلا يمكن تكرار الإصابة إلا فى حالات نادرة كالإصابة بفيروس نقص المناعة البشري(الإيدز).

شاهد: تضخم الطحال | الأسباب والأعراض والوقاية والعلاج

هل يحتاج الشخص الذى سبق تطعيمه ضد التهاب الكبد الوبائي إلى جرعات منشطة؟

التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي يعطى الشخص مناعة مدى الحياة, ولكن قد ينصح بإعادة التطعيم فى حالات قليلة من قبيل الإحتياط لا أكثر, كالسفر إلى بلد ينتشر فيه المرض, أو إصابة الشخص بفيروس نقص المناعة المكتسب(الإيدز), أو الإصابة بمرض كبدى مزمن يزيد من مضاعفات التهاب الكبد الوبائي إذا حدث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى