أعراض نقص فيتامين سى وأهم مصادره

فيتامين سى, من أشهر الفيتامينات المعروفة, وقد ارتبط فى أذهان الجميع بقوة المناعة ومحاربة العدوى, لذلك كان ومازال يوصف للمرضى فى حالات العدوى, وعلى رأسها عدوى البرد والأنفلونزا.

وعلى الرغم من كون فيتامين سى له وظائف أخرى هامة فى الجسم البشرى, إلا أن غالبية الناس لا يعرفون له إلا تلك الوظيفة, علاوة على أن القليل جدا من الناس من يعلمون أعراض نقص فيتامين سى وكيف يواجهونها إن ظهرت عليهم ولا يعرفون من مصادره إلا الموالح.

فى هذا الموضوع يتطرق دكتور كشكول لهذا الفيتامين الشهير, وما له من وظائف هامة, وما يؤدى إليه نقصه من أعراض وأمراض أيضا.

كما نعرفكم على أهم مصادر الفيتامين والجرعة اليومية التى يجب أن يحصل عليها الشخص منه.

ما هو فيتامين سى؟

فيتامين سي باللغة الإنجليزية, أو فيتامين ج باللغة العربية, هو فيتامين غذائى يتوافر فى العديد من المصادر الغذائية اليومية التى من حسن الحظ تتوافر لغالبية الناس إن لم يكن جميعهم.

حيث أن الجسم لا يستطيع تكوين فيتامين سى بمفرده ولابد له من الحصول عليه من مصادره الغذائية أو من مصدر دوائى إن لزم الأمر.

تم اكتشافه فى عام 1912 وتم عزله كيميائيا فى عام 1928 وتم انتاجه دوائيا فى عام 1933, وهو أول فيتامين يتم انتاجه كيماويا.

يعرف فيتامين سى أيضا بحامض الإسكوربيك, وهو يمنع ويعالج مرض الإسقربوط, الذى ينجم عن نقص الفيتامين, وهو مرض يؤدى إلى:

  • ضعف وتورم اللثة وتخلخل وتساقط الأسنان.
  • النزف تحت الجلد والأظافر وظهورها باللون الأرزق أو الأسود نتيجة الكدمات تحتها.
  • ظهور الأنيميا.
  • ضعف المناعة.
  • قصور التنفس.
  • ألام العظام والمفاصل.
  • تورم الجسم.
  • الصفراء (ظهور اللون الأصفر على الجلد وبياض العينين).
  • قلة التبول.
  • تشنجات عصبية.
  • قد يؤدى للوفاة إن لم يعالج.

وكان الإسقربوط قديما شائعا بين البحارة حتى أنه نسب إليهم وعرف بمرض البحارة, وكان يصيبهم أثناء رحلاتهم الطويلة فى البحر بدون مصادر غذائية للفيتامين سى.

مصادر فيتامين سى

الأهمية الحيوية لفيتامين سى

  • عامل مختزل, يعمل على حفظ المعادن كالحديد والنحاس فى الحالة المختزلة التى يستطيع الجسم إمتصاصها, وبذلك فهو يعزز امتصاص الحديد ويقى من حدوث أنيميا نقص الحديد (فقر الدم).
  • تصنيع الكولاجين, العامل الأساسى فى دعم الأنسجة كالجلد والمفاصل وغيرها.
  • تصنيع هرمون الأدرينالين (هرمون الغدة الكظرية).
  • تصنيع الهرمونات الأسترويدية كالكورتيزون والألدوستيرون.
  • مضاد للأكسدة يحمى خلايا الجسم من الشوارد الحرة المحفزة لشيخوخة الخلايا ونمو الأورام.
  • مطلوب فى وظائف العديد من الإنزيمات اللازمة لقيام الجهاز المناعى بمهامه على الوجه السليم المطلوب.

الجرعة اليومية اللازمة للشخص من فيتامين سى

الجرعة اليومية من فيتامين سى تتراوح بين 65 إلى 90 ملليجرام, وأقصى جرعة منه يجب ألا تتعدى 2000 ملليجرام فى اليوم الواحد.

أقرأ أيضاً: هل الفيتامينات مضرة بالصحة أم مفيدة ؟

أعراض نقص فيتامين سي

  • ضعف المناعة وسهولة الإصابة بالعدوى.
  • زيادة الوزن غير المبررة, وخاصة فى منطقة البطن.
  • نزيف اللثة, وفى الحالات الشديدة تتحول اللثة إلى اللون البنفسجى وهى من أكثر الأعراض شيوعا.
  • تخلخل وتساقط الأسنان.
  • آلام وتورم المفاصل, وقد يؤدى ذلك إلى العرج أو صعوبة المشى, نتيجة نقص الكولاجين المكون لأربطة المفاصل, وقد يعجز المريض عن الحركة ويصبح وكأنه مشلول.
  • ظهور الكدمات على الجلد بدون أسباب واضحة أو لأسباب بسيطة جدا.
  • بطء التئام الجروح وسهولة تعرضها للعدوى.
  • الإصابة بأنيميا نقص الحديد (فقر الدم).
  • ظهور بقع حمراء عند منابت الشعر, حيث تتمزق الأوعية الدموية المغذية لبصيلات الشعر نتيجة التهابها وتتسبب فى نزف طفيف فى مكانها.
  • نمو شعر الجسم بشكل متعرج لولبى أو منحنى وتكسره وسقوطه نتيجة خلل بنية البروتينات المكونة للشعر.
  • خشونة الجلد وتعرضه للجفاف والألتهاب.
  • ظهور مرض تقرن الجريبات الشعرية أو ما يعرف بجلد الإوزة على الجسم نتيجة تراكم الكيراتين داخل مسام الجلد, مما يؤدى إلى ظهور طفح جلدى يشبه جلد الدجاج على مناطق من الجسم الذراعين والساقين والفخذين والمؤخرة وهو من الأعراض الشائعة أيضا ولكن هذا ليس مسببه الوحيد.
  • هبوط الأظافر (تقعرها) وتلونها باللون البنى المحمر أو وجود بقع أو خطوط حمراء اللون نتيجة النزف تحت الأظافر.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الميل للإكتئاب والعصبية.
فيتامين سي

أسباب نقص فيتامين سى

  • النظام الغذائى السىء الفقير فى مصادر الفيتامين.
  • المسنين والأطفال الرضع بسبب عدم تغذيتهم على مصادر الفيتامين.
  • العلاج الكيميائى والإشعاعى.
  • الغسيل الدموى (غسيل الكلى).
  • تعاطى المخدرات.
  • إدمان الكحوليات.
  • التدخين.
  • الإصابة بأمراض سؤ الإمتصاص.
  • الإصابة بالإسهال المزمن نتيجة عوامل مرضية أو كثرة استعمال الملينات.
  • أمراض اضطرابات الطعام كالبوليميا والأنيروكسيا.
  • أمراض التهاب الأمعاء كداء كرون أو التهاب القولون التقرحى.
  • إعتماد نظام غذائى يعتمد على النشويات.
  • الإصابة بأمراض تمنع المريض من تناول الطعام بالشكل الطبيعى واعتماده على التغذية الوريدية.
  • بعض الأمراض النفسية والعصبية.

ومن الجدير بالذكر أنه لكى يصاب الشخص بنقص فيتامين سى, فلابد أن تمر عليه ثلاثة أشهر بدون تناول ما يكفيه منه, وتظهر أعراض النقص بشكل تدريجى, تكون بسيطة وغير ملحوظة فى بدايتها, ولكن إن استمر النقص بلا علاج تزداد الأعراض وضوحا بمرور الوقت, حتى تصل فى بعض الأحيان إلى عدم قدرة المريض على الحركة, أو ما يعرف بالشلل الوهمى.

أقرأ أيضاً: سى ريتارد C Retard لعلاج نقص فيتامين سى

مصادر فيتامين سى الغذائية

  • الجوافة.
  • البرتقال.
  • الليمون.
  • الكيوى.
  • الفراولة.
  • الشمام.
  • التوت والتوت البرى.
  • العنب البرى.
  • البطيخ.
  • الفلفل الأحمر الحلو.
  • الطماطم.
  • البابايا.
  • البروكلى.
  • القرنبيط.
  • الكرنب.
  • السبانخ.
  • اللفت.
  • الخضروات الورقية.
  • البقدونس.
  • القرع.
  • إكليل الجبل الطازج.
  • الحبهان (الهيل).
  • بذور الكسبرة.
  • الكركم.
  • الكراوية.
  • الينسون.
  • بذور الشمر.
  • النعناع.
  • الشبت الطازج.
  • الزعفران.
  • ورق الغار (ورق اللورا).

ولتحقيق أقصى استفادة من مصادر فيتامين سى ينصحك دكتور كشكول بتناولها بدون تعريضها للحرارة (نيئة), أو طبخها على البخار, لأن تعرض فيتامين سى للحرارة العالية يؤدى لتكسره وتلفه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى